في أعقاب انفجار بيروت.. الأولوية هي للاحتياجات الصحية للنساء والفتيات المتضررات
وكالة أخبار المرأة -
أدّى انفجار مرفأ بيروت إلى نزوح حوالي 150 ألف امرأة، بينهنّ 84 ألف سيّدة وفتاة في عمر الإنجاب. وبعد مرور أكثر من شهر على الانفجار المدمّر، أصبحت حالة من عدم اليقين تحيط بحياة هؤلاء النساء والفتيات. وبعد مرور أكثر من شهر على انفجار بيروت، تغيّرت الاحتياجات الأساسية للنساء والفتيات المتضررات. بحسب صندوق الأمم المتحدة للسكان، كانت الاهتمامات في البداية هي الوصول الآمن إلى الرعاية الصحية والغذاء والمأوى. والآن، وبعد أن استقرت الكثيرات منهنّ في منازلهن أو في ملاجئ مؤقتة، باتت مخاوفهن تتعلق في الوصول

إقرأ المزيد