الإسكوا: كورونا يعرّض 32 مليون مسنّ للحرمان من الرعاية.. ويفاقم مشاكل الملايين من شباب المنطقة
وكالة أخبار المرأة -
طالت تداعيات آثار فيروس كورونا بحدة فئتين سكانيتين أساسيّتين في المنطقة العربيّة: الشباب وكبار السن. فالفئة الأولى، التي تُسجّل أساسًا أعلى مستويات بطالة وأكثرها تزايدًا في العالم ناهزت 23% في المائة في عام 2020، ستعاني من تحديات جسيمة في العودة إلى سوق العمل بعد الإغلاق. أمّا كبار السن، فقد تسببت جائحة كوفيد-19 بزيادة المخاطر على نحو 32 مليون منهم. في هذا الإطار، أصدرت لجنة الأمم المتحدة الاجتماعية والاقتصادية لغربي آسيا (الإسكوا) دراستيَن منفصلتَين: الأولى حول أثر الجائحة على الشباب، والثانية،

إقرأ المزيد