قلق مع مراوحة المكان في انتظارك خلال هذا الشهر
ابراج -
قلق مع مراوحة المكان في انتظارك خلال هذا الشهر

مهنياً: يكون الحظ الى جانبك في القسم الاول من الشهر ويعزّز قدراتك وحماستك فتعيش ظروفاص واعدة  بفرص لتعزيز الوضع ولاستعادة الموقع. إن وجود الشمس في برج الثور حتى هو بمثابة ضوء أخضر وعلامة رضى للانطلاق. انتهت فترة التباكي والتذمر وحان الوقت لتواجه الحياة بتفاؤل وعزيمة.تُتاح لك فرصة الدفاع عن حقك وطرح أفكارك حين تبدو لك الأمور جداً واضحة. إنه شهر جيّد تجتاز خلاله بعض العراقيل وقد تعتمد أسلوبًا جديدًا في تحرّكاتك وتغيّر في أدائك.  لكن سوف تحتاج في الجزء الثاني من الشهر إلى مَن يدعم خطواتك ويقف إلى جانبك ويقدّم إليك النصح، إذ أنّك تفتقر إلى القدرة على التحليل الصحيح، أو ربّما تضيع في بعض التفاصيل. تراوح بعض الأعمال مكانها، فلا تدري كيف تتصرّف وتشعر بالضياع. قد يطرأ وضعٌ في مجال عملك يصعب عليك التكيّف معه، قبل أواخر الشهر. تواجه واقعاً لا تستطيع الهروب منه ويطلب منك الآخرون برهاناً حسّيّاً عن كلّ شيء، في حياتك المهنية كما الشخصية. تكون الواقعية هي عنوان هذه الفترة، خاصةً إذا اضطررت إلى التكيّف مع بعض المستجدّات. قد تواجه بعض التأخير والتسويف في عملك كما في مستحقاتك المالية. 

عاطفياً: تمرّ بحالة ضياع على الصعيد الشخصي أو العاطفي، فكوكب الزهرة كوكبك الحاكم  في الحمل ما يجعلك تسير بحذر وبطء وان تسعى للحفاظ على مناخ من التفاهم والايجابية حتّى في قضايا الحبّ. تبحث عن شريك قادر على دعمك، ومساعدتك أكثر من من ميلك إلى مَن يتجاوب معك فكريّاً، و تُشير إلى فترة ركود على الصعيد الإجتماعي، وقد تلتبس عليك الأمور في النصف الأوّل من الشهر. تحتاج مَن يرشدك وإلى كثيرٍ من التحفّظ، حتى لا يفسّر الآخرون كلماتك أو تصرّفاتك بطريقة مشوّهة. قد تثير الغيرة في حياتك الشخصيّة أو تهتم بشخصٍ جديد تتعرّف إليه، ما يثير قلق الشريك. تطلب من الآخر برهاناً ماديّاً عن حبّه. تتبدل الظروف مع انتقال كوكب الزهرة الى برج الثور وتتغير الاجواء لتصبح رومانسية وواعدة بالحب الكبير والعلاقة مع الشريك والاولاد الى المزيد من الاستقرار التفاهم  باستطاعتك اظهار روح المحبة والتعاطف كي تمضي اوقاتا سعيدة ومشوقة تعيش علاقة عاطفية عائلية مستقرة  صافية وعميقة وتتخذ قرارا مصيريا يتعلق بمستقبلك الشخصي والعائلي.للعازب انت على وشك الوقوع في شباك الحب والارتباط الرسمي.

 



إقرأ المزيد