حزب الله بعد التسوية الرئاسية في ٢٠١٦ وانتخاب عون حليفه رئيساً لا يريد ولا يقبل التخلي عن هكذا انجاز، فبالنسبة له هو وضع يده على السلطة بعد مسار طويل وليس بوارد التخلي عن هذا المكسب الكبير ويريد ان يدفع باتجاه انتخاب حليف له.
samygemayel -
حزب الله بعد التسوية الرئاسية في ٢٠١٦ وانتخاب عون حليفه رئيساً لا يريد ولا يقبل التخلي عن هكذا انجاز، فبالنسبة له هو وضع يده على السلطة بعد مسار طويل وليس بوارد التخلي عن هذا المكسب الكبير ويريد ان يدفع باتجاه انتخاب حليف له.

إقرأ المزيد