عناوين وأسرار الصحف اللبنانية ليوم السبت 22-06-2019
-

عناوين الصحف:

 

الأخبار

المأزق الأميركي

هل تُستأنف «مكافحة الفساد» في القضاء؟

البناء

موسكو لاتصالات تنعش عائدات إيران من مبيعات النفط لحماية الاتفاق النووي بيروت تقود المواجهة الإعلاميّة مع صفقة القرن… و«القومي» يُشيد بتظاهرات تونس والبحرين
أبلغت طهران مَن يلزم أنها ستردّ بقوة على أيّ استهداف... فتراجع ترامب عن نظرية «الضربة»
موسكو لاتصالات تنعش عائدات إيران من مبيعات النفط لحماية الاتفاق النووي
بيروت تقود المواجهة الإعلاميّة مع صفقة القرن... و«القومي» يُشيد بتظاهرات تونس والبحرين

اللواء

دولة «الغنم والذئب»: اشتباك في الجمارك واعتصام بحثاً عن الصحة!
مجلس الوزراء يعين مدعي عام التمييز الثلاثاء... وتطمينات «وردية» من خليل لأساتذة اللبنانية

 

أسرار الصحف:

 

البناء

قالت مصادر تابعت الاتصالات التي سبقت قرار الرئيس الأميركي بصرف النظر عن قرار ردّ عسكري على إسقاط الطائرة الأميركية العملاقة المتخصّصة بأعمال التجسّس والحرب الإلكترونية بصاروخ إيراني إنّ إيران أبلغت كلّ من حاول جسّ نبضها تجاه ردّ الفعل على عمل عسكري أميركي محدود بأنها ستعتبر أيّ استهداف لأيّ نقطة من إيران بمثابة إعلان حرب وسوف تتعامل معها على هذا الأساس، وأنّ موقفها قوي لأنها دافعت عن سيادتها وليست معنية بالوضع الداخلي للرئيس الأميركي...

اللواء

لمس وفد دولة كبرى اختلافات في التوجهات الرسمية تجاه المشاركة في مؤتمر دولي حول سوريا..

دخل العلاقة بين مرجع ونائب في دائرته في مرحلة ابتعاد قد تطول!

سمع نواب كلاماً واضحاً من هيئات الرقابة والإدعاء المالي، بقي يطن في آذانهم، حتى بعد الخروج من الاجتماعات!

الأخبار

تمييز في «التقشف» بين الضابط والرتيب

في إطار إجراءات التقشف المفروضة عليها، حسمت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، بقرار من مديرها العام اللواء عماد عثمان، 30 في المئة من قسائم المحروقات المخصصة للمؤهلين والمؤهلين الأول، في مقابل خفض لم يتجاوز الـ 10 في المئة للضباط. كذلك شمل «التقشف» إلغاء أكثر من صفيحتي بنزين للمؤهلين المتقاعدين. وعلى خلاف كل اعتبار، يُمنح العمداء المتقاعدون في المديرية بدل أقساط مدارس لأولادهم تعادل ما يحصل عليه نظراؤهم في الخدمة الفعلية، بينما سائر المتقاعدين يتقاضون نسبة تتراوح ما بين 15 و20 في المئة كحد أقصى.

مخالفات «إيدن باي» باقية!

رغم طلب المدعي العام البيئي نديم زوين من إدارة فندق «ايدن باي ريزورت» على شاطئ الرملة البيضاء في بيروت هدم كل المخالفات الإضافية، بما فيها المدرج الصخري والدرج وإزالة البلاط والاسمنت وإعادة الشاطئ الى ما كان عليه قبل ردم قسم منه بمحاذاة الفندق قبل أسابيع، ورغم الإنذار الذي وجّهه محافظ بيروت زياد شبيب في ما خص الموضوع نفسه ضمن مهلة ٣ أيام، فقد مرت عشرة أيام من دون أن تزال المخالفات كلها. جل ما تم هدمه هو جزء من المدرجات الصخرية، إلا أن جزءاً كبيراً من المخالفات لا يزال في مكانه. كذلك لم تقم إدارة الفندق بإزالة المستوعبات التي كانت قد وضعتها فوق تلة الردم. وحتى يوم أمس، كانت مفرزة الشواطئ في قوى الأمن الداخلي لا تزال غائبة عن المشهد، وكذلك وزارة البيئة التي كلفها القاضي زوين تسوية الشاطئ.

 

**