الديون تقفل أبواب ناد إنكليزي
آيم-لبنانون -

أعلنت رابطة الدوري الإنكليزي لكرة القدم أنها أجّلت رابع مباراة لفريق بيري، المنتمي إلى دوري الدرجة الثانية هذا الموسم، بعد أن فشل في تقديم خطة قابلة للتطبيق لتسوية ديونه، وأدت الأزمة المالية إلى توقف كل الأنشطة وإغلاق النادي أبوابه وعرضه للبيع.

وتأجلت أول مباراتين لبيري في الدوري أمام ميلتون كينز دونز وأكرينغتون ستانلي بجانب مباراة ضد شيفيلد وينزداي في كأس الرابطة، ولن يتمكن من خوض مواجهة غلينغهام المقررة السبت المقبل.

وحصل بيري على مهلة حتى 23 آب الجاري للوفاء بالتزاماته المالية، وإلا سيواجه خطر سحب عضويته من رابطة الدوري الإنكليزي.

وقالت الرابطة، في بيان: “قرر المجلس تأجيل مباراة بيري ضد غلينغهام المقررة 17 آب 2019 لعدم تسلم الدليل الواضح المطلوب اليوم”.

وأشارت إلى أنها ستقرر الخميس إن كانت ستؤجل المباراة التالية لبيري خارج ملعبه أمام روتردام يونايتد، المقررة يوم 20 من الشهر الجاري.

وذكرت صحيفة “صن” البريطانية أن النادي ومتجره وملحقاته أغلقت أبوابها تمامًا، وأن مالكه ستيف دايل أكد نيته بيع النادي لتسديد ديونه ومواجهة الأزمة التي ستنهي وجوده.

وقال دايل، الذي أثّرت الأزمة سلبيًا على صحته: “أنا رجل عاقل. أريد أن ينجو النادي. قيل لي إن هناك مشتريًا ولكن لم يتصل بي أحد بعد”.



إقرأ المزيد