تباطؤ حاد لنمو "اليورو".. مخاطر من تدهور الأوضاع في النصف الثاني
الإقتصادية -

تباطأ نمو النشاط الاقتصادي في منطقة اليورو بشكل حاد في حزيران (يونيو) في القطاع الخاص، ليصل إلى أدنى مستوى له في 16 شهرا مدفوعا بالتضخم، وفقا لمؤشر مديري المشتريات المركب الذي نشرته وكالة ستاندرد آند بورز جلوبال للتصنيف المالي والائتماني الأمريكية أمس.
ووفقا لـ"الفرنسية"، انخفض المؤشر الذي حسب على أساس استطلاع الشركات، إلى 51.9 بعدما سجل 54.8 في المائة في أيار (مايو). ويشير الرقم فوق 50 إلى زيادة في النشاط، بينما يشير إلى انخفاض عندما يكون دون هذا الحد.



إقرأ المزيد