سوريا تعود إلى ساحة السياحة العالمية
موقع السياسي -

السياحي – سبوتنيك – اعتبر معاون وزير السياحة السوري، بسام بارسيك، أن مشاركة سوريا في الدورة الـ23 للجمعية العامة لمنظمة السياحة العالمية، هي فرصة لإظهار عودة سوريا إلى الساحة السياحية الدولية.
تحدث بارسيك عن هذه المشاركة التي اعتبرها رسالة للمجتمع الدولي بأن سوريا جاهزة لإعادة استقبال السياح، قائلا: ” سوريا من الأعضاء القدامى في منظمة السياحة العالمية، وإن مشاركتها في أعمال هذه الدورة جاءت بدعوة من الأمين العام للمنظمة والحكومة الروسية، وكانت هذه الدورة مناسبة لإظهار عودة سوريا إلى الساحة السياحية الدولية، وإظهار إنجازات الجيش العربي السوري في مواجهة التنظيمات المسلحة الأمر الذي أعاد الأمن والاستقرار بما انعكس إيجابياً على القطاع السياحي”.

وأضاف بارسيك:

“كل المقومات السياحة موجودة في سوريا، وإننا جاهزون لإعادة استقبال السياحة الأجنبية، علماً أنها بقيت مستمرة خلال فترة الحرب لكن بأعداد ونسب أقل بكثير مما كان عليه الوضع قبل الحرب، ففي عام 2010 استقبلت سوريا حوالي 9.5 مليون سائح، كان بينهم 1.5 مليون سوري مغترب، أما العام الماضي بلغ عدد القادمين إلى سوريا حوالي 2 مليون كان منهم بحدود 600 ألف سائح”.

وعن اللقاءات التي أجرتها وزارة السياحة السورية خلال زيارة الوزير محمد مرتيني والوفد المرافق إلى روسيا، قال بارسيك: ” تم التركيز على الجهود التي تبذلها الدولة السورية في الترميم وإعادة الإعمار، وما تعرّضت له المدن القديمة والآثار والمتاحف السورية من أضرار وسرقة ونهب، كما تم عرض بعض المشاريع التي من الممكن أن تقوم شركات حكومية روسية بالاستثمار فيها في سوريا، وكل المشاريع التي تم طرحها جاذبة وتحقق الجدوى الاقتصادية والربحية، وهي متنوعة بكل أرجاء سوريا”.

وتحدّث بارسيك عن ملتقى للاستثمار السياحي تنظمه وزارة السياحة السورية في منتصف الشهر المقبل، موضحاً:

“وجهنا دعوات عبر السفارة السورية في موسكو إلى رجال الأعمال الروس والشركات الاستثمارية، كما وجهنا دعوات لكل المعنيين في كل أنماط السياحة والشركات السياحية الدينية والثقافية والترفيهية وغيرها للقدوم إلى سوريا والاطلاع على المنتج السياحي السوري بأنفسهم”.

وكشف معاون الوزير عن برنامج تعمل وزارة السياحة السورية على تحضيره بهدف جذب السياح الروس، وهو برنامج مسار سياحي لثلاثة أيام ومسار سياحي لسبعة أيام لزيارة المواقع السياحية الدينية المسيحية، بالتعاون مع الجمعية الإمبراطورية الفلسطينية الأرثوذكسية، مضيفاً: ” نقوم بتحضير مسارات مخصصة للسياح الروس في الأماكن التي يرغبون بزيارتها مع تجهيزها بكل الخدمات والبنى التحتية”.

وقال بارسيك :

” إن وزارة السياحة السورية بصدد إقامة فعالية في موسكو بالتعاون مع شركة أجنحة الشام، قبل نهاية العام الجاري، وتتمثل بأسبوع سياحي سوري يقام فيه معرض صور ولقاءات مع صحفيين ورجال أعمال، وستكون الدعوة عامة لحضور هذه الفعالية التي تسعى إلى عرض مقومات المنتج السياحي السوري، كالأعمال اليدوية الموجودة في سوريا والتي تعود لآلاف السنين، ومنتجات غذائية من المطبخ السوري المتميز الذي أصبح مشهوراً في العالم كله”.

وفي رسالة وجهها للمغتربين السوريين قال بارسيك: ” أتمنى من كل المغتربين السوريين القيام برحلة لمدة أسبوع إلى سوريا، والاطلاع على الأوضاع بأنفسهم، ليتأكدوا أن سوريا تنعم بالأمان بفضل تضحيات الجيش ومساعدة كل الأصدقاء ومنهم الأصدقاء الروس”.



إقرأ المزيد