استعد، فنحن نشهد المرحلة التالية من الثورة الصناعية الرابعة في كل مكان حولنا. مع تحول شامل لجميع جوانب الحياة الحديثة، من المستهلكين للشركات المصنعة للمدن. كل ما علينا فعله الآن هو الشعور والتكيف مع ثورة التغيير التي تخلق عالماً من التجارب الأفضل.
فوربس الشرق الأوسط -
استعد، فنحن نشهد المرحلة التالية من الثورة الصناعية الرابعة في كل مكان حولنا. مع تحول شامل لجميع جوانب الحياة الحديثة، من المستهلكين للشركات المصنعة للمدن. كل ما علينا فعله الآن هو الشعور والتكيف مع ثورة التغيير التي تخلق عالماً من التجارب الأفضل.

إقرأ المزيد