ترامب يمدح "المركزي الأوروبي" بشأن الفائدة وينتقد تباطؤ "الفيدرالي"
وكالة الأناضول -

إسطنبول/ الأناضول

أشاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الخميس، بتحرك البنك المركزي الأوروبي لخفض أسعار الفائدة للمرة الأولى منذ 2016، وموجها انتقادات لمجلس الاحتياطي الاتحادي (الفيدرالي الأمريكي).

وفي وقت سابق الخميس، قرر المركزي الأوروبي ، خفض معدل الفائدة على القروض 10 نقاط أساس إلى -0.5 بالمئة، وأعلن إعادة شراء سندات بقيمة 20 مليار يورو (22 مليار دولار) شهريا اعتبارا من مطلع نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

وفي تغريدة على "تويتر" ، قال ترامب إن المركزي الأوروبي يتحرك سريعا، ويخفض الفائدة 10 نقاط أساس، وهو بذلك "يحاول وينجح في خفض قيمة اليورو مقابل الدولار القوي للغاية، مما يضر بصادرات الولايات المتحدة".

وتابع: "ومع ذلك، يراوح الفيدرالي الأمريكي مكانه، ويتقاضى أجورا لاقتراض أموال، بينما نحن من يدفع الفائدة".

والأربعاء، قال ترامب، إنه يجب على الفيدرالي الأمريكي خفض أسعار الفائدة الاتحادية إلى الصفر أو أقل.

ونهاية يوليو/ تموز الماضي، خفض الفيدرالي أسعار الفائدة بربع نقطة مئوية للمرة الأولى منذ أكتوبر/ تشرين أول 2008، إلى نطاق 2- 2.25 بالمئة، مقارنة مع 2.25 و2.50 بالمئة.

كما طالب ترامب بضرورة خفض تكاليف الاقتراض وإطالة أمد السداد.

ويدفع انخفاض قيمة العملة الأوروبية، إلى زيادة تنافسية صادرات البلدان التي تتبنى اليورو، كعملة رئيسة في تعاملاتها الداخلية والخارجية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

إقرأ المزيد