زهرا في عشاء “القوات” – لندن: نسعى لإنقاذ الوطن
موقع القوات -

برعایة رئیس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمیر جعجع ممثلاً بالنائب السابق أنطوان زھرا أحيت منسّقیة بریطانیا – مركز لندن في “القوات اللبنانیة” حفل العشاء السنوي في فندق رادیسون بلو في لندن.

حضر الحفل السفیر اللبناني في المملكة المتحدة رامي مرتضى، السكرتیر الأول للسفارة القنصل مروان فرنسیس، القنصل حازم عبد الصمد، الأب جوني سابا، والمونسینیور شفیق أبو زید، ممثل تيار المستقبل أيمن الحجّار، ممثل التيار الوطني الحر أمين خوري، ممثل حزب الكتائب اللبنانبة جاد بعقليني، إضافة إلى عدد كبیر من أبناء الجالية اللبنانية وحشد من المحازبين والمناصربن.

افتتح الحفل بالأناشید اللبناني، البریطاني والقواتي. كما تم رفع أكیاساً من الرمل تجسّد المتاریس وقد وُضع عليها خوذة عسكریة وباقة من الورد تكریماً للشهداء، ثم دخل مجموعة من شبيبة “القوات” لوضع الكتب العلمية على المتراس وقبّعة من قبّعات الطلاب الخرّيجين للدلالة إلى أن “القوات” سعت لنقل لبنان من حالة الحرب إلى السِلم.

كلمة ترحيب من عريف الحفل فريدي مهنّا، ثم ألقى الطالب شربل كیروز كلمة الشبیبة تحدث فيها عن الوفاء للبنان والقضية ودور “القوات” في الحفاظ على إرث الشهداء الذين سقطوا ليبقى لبنان منارة الشرق وشُعلته.

تلاه كلمة منسّق بریطانیا جوزیف بركات الذي رحّب بالحضور شاكراً لهم دعمهم “القوات اللبنانیة” التي تبذل جهوداً مباركة لبناء وطن أفضل للأجیال القادمة، كما تقدّم بالشكر من السفیر اللبناني وكل العاملين في السفارة على الجهود التي بُذلت وعلى الشفافیة التي رافقت العملية الإنتخابیة.

في الختام ألقى النائب السابق أنطوان زهرا كلمة شدّد فيها على معنى “الجمهوریة القویة” وضرورة تفعيل المؤسسات والسعي لتضافر الجهود من أجل إنقاذ الوطن، رافضاً أي وجود لأي مشروع یضر أو ینتقص من سیادة الدولة. كما نوه بالانتشار اللبناني معتبراً انه الجناح الذي ينهض بطائر الفينیق عندما يتعرض جناح الوطن لصعوبة او لشدة. كما ناشد الجمیع العمل معاً لبناء وطن نطمح اليه.

وكان الفنان اللبناني إيلي مسعد قد أحيا الحفل وأضفى عليه جواً من الفرح.



إقرأ المزيد